أخر المواضيع

أخبار : قميص "الخضر" الجديد.. فضيحة برازيلية بطلتها "أديداس"

قميص "الخضر" الجديد.. فضيحة برازيلية بطلتها "أديداس"

لم يتردد موقع "بي أف أم- تي في" الفرنسي ليفجّر فضيحة مدوّية وبطريقة ساخرة من "القميص الجديد" لـ"محاربي الصحراء"، عندما كشف وبالصورة، أن "القميص الأبيض" الذي صممته شركة أديداس لرفقاء محرز، هو في الأصل قميص حارس فريق بالميراس البرازيلي، والذي صممته شركة "أديداس" نفسها.
وقال كاتب المقال بطريقة ساخرة:"القميص الجديد للجزائر الذي تم الكشف عنه الأربعاء، والرئيسي للفريق الذي يلعب به على ميدانه، لن يكون حصريا للمنتخب، لأنه سبق لحارس بالميراس أن ارتداه".


وتابع الموقع الفرنسي سخريته من المنتخب الجزائري، بقوله:"لحسن الحظ أن رياض محرزورفاقه لن يواجهوا بالميراس، لأن القميص الرئيسي للمنتخب الجزائري الأبيض، الذي يرتديه على ميدانه، هو خاص بحارس مرمى الفريق البرازيلي فقط".

وعرّج الموقع للتفصيل في تركيبة القميص الجديد الأبيض للخضر، بأنه أبيض وبه شريط واسع باللون الأخضر مع خط أحمر على الصدر. مؤكدا أنه نفسه قميص حارس بالميراس، وأن شركة "اديداس" لها عقد رعاية للفريق البرازيلي.




وشدد الموقع المذكور، أنه لحسن الحظ أن القميص "الأخضر" للمنتخب الجزائري الذي يلعب به خارجيا، نجحت الشركة الألمانية في ابتكاره. مشيرا إلى أن القميص "الأبيض" و"الأخضر" سيرتديهما رفقاء محرز في مبارتيهما بتصفيات كأس أمم إفريقيا 2017، ذهايا وإيابا أمام منتحب إثيوبيا يومي 25 و29 مارس الجاري.


وما يمكن قوله، أنه على الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، أن تطلب توضيحات بل اعتذارا من شركة "أديداس" بخصوص هذه الهفوة الكبيرة التي وقعت فيها الشركة الألمانية، فمنتخب الجزائر، من حقه أن يتمتع بقميص حصري له، فيه إبداع وليس مجرد نقل ونسخ
لإبداع سابق خاص بفريق في حجم بالميراس، الذي يبقى مجرد نادي محلي برازيلي دون "محاربي الصحراء".

المصدر : الشروق الرياضي: حسين ق 

ليست هناك تعليقات